منتدى جاد شويري

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


WELCOM EVERY BODY

 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ا خطرقصة حب و عشق دمرت قصة روميو و جوليت -جودا اكبر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سرين
المشرفون
المشرفون


انثى السرطان القرد
عدد المساهمات : 23
تاريخ الميلاد : 27/06/1992
تاريخ التسجيل : 27/04/2009
العمر : 24
العمل/الترفيه : الرياضة
المزاج : good

مُساهمةموضوع: ا خطرقصة حب و عشق دمرت قصة روميو و جوليت -جودا اكبر   الخميس مايو 07, 2009 5:04 am

السينما الهندية
القنوات



{ جودا أكبر }



القصة تم صنع فيلم من مضمونها و هو فيلم و الله تقشعر له الأجسام و تمعن فيه الأبصار

يحيي فيلم هندي جديد قصة حب بين إمبراطور مغولي مسلم وأميرة هندوسية توجت بالزواج وشحذت خيال فناني الفولكلور الشعبي على مدى قرون.

ظلت قصة الحب التي جمعت بين الإمبراطور جلال الدين أكبر والأميرة هيرا كونواري موضع إعجاب في الهند طيلة 450سنة. ويقول العاملون في فيلم (جودا-أكبر) إنهم يريدون أن يظهروا كيف نجح الحبيبان في تحطيم الحواجز الثقافية والدينية.



يلعب دور البطولة في الفيلم اثنان من أكبر نجوم الهند.. هريتيك روشان وايشواريا راي.

كانت هيرا كونواري التي تعرف في الفولكلور الشعبي باسم الإمبراطورة جودا ابنة ملك هندوسي يقال إنه كان له تأثير قوي على الإمبراطور. يقول المخرج أشوتوش جواريكر "إن نجاح الحبيبين في تسوية الخلافات الثقافية وإقامة حياة زوجية ناجحة أمر يدعو للإعجاب الشديد."

ويتابع "الأسلوب الذي تعاملا به يمكن أن ينطبق على أي اثنين في الوقت الحاضر." وبعد أن تأجل عرضه مرتين ينتظر الجمهور فيلم (جودا-أكبر) بلهفة شديدة بعد حملة دعاية شملت إذاعة لقطات ونشر لافتات تصور جوانب من العهد المغولي مع خلفية لساحات معارك تنتشر فيها الفيلة والخيالة.

يعتبر الإمبراطور جلال الدين أكبر أعظم الأباطرة المغول. فرغم أنه اعتلى العرش وهو في الثالثة عشرة من العمر فقد تمكن سريعا من تحقيق نجاح سياسي بمزيج ذكي من العسكرية والدبلوماسية.



نجح جلال الدين أكبر في نيل تحالف قطاع المحاربين بعد أن ارتبط بالزواج من جودا. لكن الإمبراطورة الجميلة رفضت أن تكون مجرد أداة سياسية في يد امبراطور كان عليه أن يكسب ثقتها وحبها.

ويقال إن جودا التي لم يسجل التاريخ عنها الكثير بسطت نفوذها على سياسة البلاط الإمبراطوري مما أزعج قطاعا من الأسرة الإمبراطورية وخلق أعداء.

يقول جواريكر "أحدث الزواج أصداء على مستوى البلاد كافة في مجتمع كان محافظا بصورة أشد بكثير" مضيفا أن كيفية تأثير هذا الزواج على تلك الفترة مسألة يمكن أن تحدث حتى اليوم.

لم ينل جلال الدين أكبر قسطا وافرا من التعليم لكنه كان يتمتع بدرجة عالية من الحس المرهف والتذوق وقد شحذت شخصيته خيال الكثير من كتاب المسرح والتلفزيون والسينما في الهند





{ جودا أكبر }



القصة تم صنع فيلم من مضمونها و هو فيلم و الله تقشعر له الأجسام و تمعن فيه الأبصار

يحيي فيلم هندي جديد قصة حب بين إمبراطور مغولي مسلم وأميرة هندوسية توجت بالزواج وشحذت خيال فناني الفولكلور الشعبي على مدى قرون.

ظلت قصة الحب التي جمعت بين الإمبراطور جلال الدين أكبر والأميرة هيرا كونواري موضع إعجاب في الهند طيلة 450سنة. ويقول العاملون في فيلم (جودا-أكبر) إنهم يريدون أن يظهروا كيف نجح الحبيبان في تحطيم الحواجز الثقافية والدينية.



يلعب دور البطولة في الفيلم اثنان من أكبر نجوم الهند.. هريتيك روشان وايشواريا راي.

كانت هيرا كونواري التي تعرف في الفولكلور الشعبي باسم الإمبراطورة جودا ابنة ملك هندوسي يقال إنه كان له تأثير قوي على الإمبراطور. يقول المخرج أشوتوش جواريكر "إن نجاح الحبيبين في تسوية الخلافات الثقافية وإقامة حياة زوجية ناجحة أمر يدعو للإعجاب الشديد."

ويتابع "الأسلوب الذي تعاملا به يمكن أن ينطبق على أي اثنين في الوقت الحاضر." وبعد أن تأجل عرضه مرتين ينتظر الجمهور فيلم (جودا-أكبر) بلهفة شديدة بعد حملة دعاية شملت إذاعة لقطات ونشر لافتات تصور جوانب من العهد المغولي مع خلفية لساحات معارك تنتشر فيها الفيلة والخيالة.

يعتبر الإمبراطور جلال الدين أكبر أعظم الأباطرة المغول. فرغم أنه اعتلى العرش وهو في الثالثة عشرة من العمر فقد تمكن سريعا من تحقيق نجاح سياسي بمزيج ذكي من العسكرية والدبلوماسية.



نجح جلال الدين أكبر في نيل تحالف قطاع المحاربين بعد أن ارتبط بالزواج من جودا. لكن الإمبراطورة الجميلة رفضت أن تكون مجرد أداة سياسية في يد امبراطور كان عليه أن يكسب ثقتها وحبها.

ويقال إن جودا التي لم يسجل التاريخ عنها الكثير بسطت نفوذها على سياسة البلاط الإمبراطوري مما أزعج قطاعا من الأسرة الإمبراطورية وخلق أعداء.

يقول جواريكر "أحدث الزواج أصداء على مستوى البلاد كافة في مجتمع كان محافظا بصورة أشد بكثير" مضيفا أن كيفية تأثير هذا الزواج على تلك الفترة مسألة يمكن أن تحدث حتى اليوم.

لم ينل جلال الدين أكبر قسطا وافرا من التعليم لكنه كان يتمتع بدرجة عالية من الحس المرهف والتذوق وقد شحذت شخصيته خيال الكثير من كتاب المسرح والتلفزيون والسينما في الهند
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin
Admin


انثى الدلو الديك
عدد المساهمات : 163
تاريخ الميلاد : 03/02/1993
تاريخ التسجيل : 22/04/2009
العمر : 23
العمل/الترفيه : student
المزاج : good

مُساهمةموضوع: رد: ا خطرقصة حب و عشق دمرت قصة روميو و جوليت -جودا اكبر   الخميس مايو 07, 2009 8:22 am

merciiiiiiiiiiiiiiiiii
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jadchwiri.yoo7.com
سرين
المشرفون
المشرفون


انثى السرطان القرد
عدد المساهمات : 23
تاريخ الميلاد : 27/06/1992
تاريخ التسجيل : 27/04/2009
العمر : 24
العمل/الترفيه : الرياضة
المزاج : good

مُساهمةموضوع: رد: ا خطرقصة حب و عشق دمرت قصة روميو و جوليت -جودا اكبر   الأربعاء مايو 20, 2009 11:30 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امووووونة
عضو ممتاز
عضو ممتاز


انثى الجدي الماعز
عدد المساهمات : 49
تاريخ الميلاد : 07/01/1992
تاريخ التسجيل : 11/06/2009
العمر : 24
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : مبتهجة

مُساهمةموضوع: رد: ا خطرقصة حب و عشق دمرت قصة روميو و جوليت -جودا اكبر   الأحد يونيو 14, 2009 4:43 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ا خطرقصة حب و عشق دمرت قصة روميو و جوليت -جودا اكبر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جاد شويري :: منتدى الفن الغربي والعربي.اخبار.صور.اغاني.افلام.كليبات :: افلام عربية مصرية - اجنبية وهندية-
انتقل الى: